مؤسسة عبد الحميد شومان تستثمر بمشاريع في الفكر القيادي

مؤسسة عبد الحميد شومان تستثمر بمشاريع في الفكر القيادي

عقدت مؤسسة عبد الحميد شومان، ذراع البنك العربي للمسؤولية الاجتماعية والثقافية، اليوم الأربعاء، لقاءً استضافت فيه المشاريع التي استثمرت فيها للعام 2019، ضمن برنامج الفكر القيادي.

وأعُلن عن هذه المشاريع وسلط الضوء على أصحابها، بحضور أعضاء من مجلس إدارة مؤسسة عبد الحميد شومان، والرئيسة التنفيذية للمؤسسة، فالنتينا قسيسية، وعدد من المهتمين.

وكانت المؤسسة استقبلت ما يزيد عن 60 طلبا للتقدم لبرنامج الفكر القيادي، تم الاستثمار في 6 مشاريع من الأردن، بقيمة إجمالية (223,271 د.أ)، وذلك إيماناً منها بتطوير المشهد الحضاري والثقافي والعلمي.

وضمن قطاع (الأنشطة العلمية) استثمرت المؤسسة بمشروع "مخيم تمكين الفتيات في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والفنون والرياضيات "STEAM"، شركة العلوم الممتعة للأنشطة اللامنهجية (ألكميست لاب) – الأردن.

يهدف المشروع إلى تحفيز وبناء قدرات (250) فتاة شابة تتراوح أعمارهن بين (12-16) عاماً من محافظتي إربد ومعان، لاكتساب المهارات الحياتية المختلفة مع التركيز على التفكير الإبداعي والنقدي ومجالات الـ STEAM.

كما يهدف إلى تدريب مجموعة من المعلمين والمدربين على كيفية تقديم أنشطة STEAM لطلابهم، بالإضافة إلى فهم طلابهم وكيفية تهيئة بيئة تعليمية صحية تعزز الإبداع والتفكير النقدي ومهارات حل المشكلات.

ومشروع "العلوم الممتعة"، لصاحبه إبراهيم غنايم – الأردن، ويهدف المشروع إلى تنمية حب الاستكشاف والتجريب وتعزيز الاتجاهات الإيجابية نحو حب دراسة العلوم في المدارس الحكومية والخاصة في محافظة المفرق.

واستثمرت المؤسسة ضمن قطاع (المساحات العلمية والتطبيقات التعليمية) بمشروع "تطوير محطة القبة الفلكية المتنقلة ومحطة جسم الإنسان التفاعلية ضمن متحف الأطفال المتنقل"، جمعية المتحف الوطني للأطفال- الأردن، ويهدف المشروع إلى تقديم تجربة متميزة في التعليم التفاعلي وتعزيز حب المعرفة لأكبر عدد ممكن من الأطفال في جميع المحافظات الأردنية.

ومشروع "فتيات التكنولوجيا"، الأكاديمية الدولية لأنظمة الروبوت والتكنولوجيا – الأردن، ويهدف المشروع إلى تعليم علوم الروبوت وال STEAM لـ(240) فتاة، من خلال عقد ورشات تدريبية في المحافظات: العاصمة عمّان، البلقاء، مأدبا وجرش.

ومشروع "تطوير تطبيق "مارثا" التعليمي، مبادرة "مارثا" لتعليم لغة الإشارة، الأردن، وهو تطبيق يساعد على تعليم الأطفال الصم لغة الإشارة لتمكينهم من التواصل مع أهلهم، والقدرة على الدراسة في المدرسة عند سن السادسة بشكل طبيعي.

وفي القطاع نفسه، استثمرت المؤسسة بمشروع "تعليم البرمجة للفتيات" شركة دائرة التعليم لتطوير المهارات- الأردن، مشروع مخصص للفتيات الذين تتراوح أعمارهم بين (14-16 عام) لتعليمهم برمجة الويب، والألعاب والتطبيقات. المشروع يستهدف 130 فتاة من المحافظات: العاصمة عمّان - جبل النظيف، الكرك، إربد والطفيلة.

وبالعودة إلى قسيسية، التي بينت أن المؤسسة تستثمر بمثل هذه المشروعات الثقافية والعلمية والتعليمية والفكرية للمساهمة في تطوير المشهد الحضاري والثقافي والعلمي، والاستثمار في الطاقة الخلاقة والمشاريع الإبداعية.

وأكدت  قسيسية أهمية تعزيز الفكر الحر والقيادي، وتشجيع العلم والبحث العلمي، ودعم المسيرة التعليمية وتطويرها من خلال برامج تنمي آفاق ومدارك الأفراد المعرفية والفكرية وتلبي احتياجاتهم العلمية والتعليمية.

ومؤسسة عبد الحميد شومان؛ ذراع البنك العربي للمسؤولية الاجتماعية والثقافية، هي مؤسسة ثقافية لا تهدف لتحقيق الربح، تُعنى بالاستثمار في الإبداع المعرفي والثقافي والاجتماعي للمساهمة في نهوض المجتمعات في الأردن والوطن العربي من خلال الفكر القيادي والأدب والفنون والابتكار.