"شومان" تختار "اليوميات" موضوعا لجائزة أدب الأطفال للدورة الحالية

"شومان" تختار "اليوميات" موضوعا لجائزة أدب الأطفال للدورة الحالية

أعلنت مؤسسة عبد الحميد شومان، عن فتح باب التقدم للدورة 15 لجائزة عبد الحميد شومان لأدب الأطفال للعام 2021 حول موضوع "يوميات فتى/ فتاة"، والموجهة للفئة العمريّة (10-14) سنة، على أن يكون آخر موعد لاستقبال طلبات الترشح هو نهاية شهر نيسان / أبريل العام المقبل.

واشترطت الهيئة العلمية للجائزة أن يكون المتقدم من الجنسية العربية أو من أصل عربي، وأن يتقدم للجائزة بنفسه، وألا يقل عمره عن 18 عاما، وأن يكون العمل المقدم للجائزة أصيلا وغير مقتبس او مترجم عن لغة أخرى، وغير منشور في الصحف أو الدوريات وعبر المواقع الإلكترونية أو غيرها، وان لا يكون العمل مقدماً لجائزة أخرى أو فائزاً بجائزة سابقاً.

كما تضمنت الشروط بأن يكون النصّ المرشح باللغة العربية الفصيحة الميسرة، ويحاكي الفئة العمرية المستهدفة، وأن يترواح عدد الكلمات بين 10-15 ألف كلمة، وأن يقدم عملا واحدا فقط.

وعرفت الجائزة اليوميات على أنها تسجيل للأشياء المرئية وغير المرئية والحوادث الواقعية أو المتخيلة في حالتي انفصالهما أو اتحادهما، ويتم سردها بضمير المتكلم. ولا بد أن تدور الحكايات حول الحياة اليومية للطفل أو اليافع، وأن تعبّر عمّا يفكر به. وكي تندرج ضمن حقل الأدب، ينبغي أن يكون الأسلوب مشوّقاً، واللغة أدبية، والسرد حيوياً، إلى جانب حميمية الطرح وصدق التناول.

من جهتها، اعتبرت الرئيسة التنفيذية لمؤسسة عبد الحميد شومان فالنتينا قسيسية، أن الدورة الحالية للجائزة تعتبر إضافة نوعية لحقول الجائزة، فرغم أنها تصنف في باب السرد، إلا أن "اليوميات" بحد ذاتها هي فن منفصل قليلا في تقنياته.

وأكدت قسيسية أن الجائزة أرادت من هذا الأمر لفت انتباه مؤلفي أدب الطفل العربي إلى هذا المجال الخصب، والذي من الممكن أن يكون إضافة مهمة إلى المكتبة العربية الخاصة بالطفل واليافع.

وشددت على أن "اليوميات"، أيضا، ممكن أن تفيد الطفل كثيرا، وأن تجعله قادرا على الانتباه إلى ما يحيط به من أشخاص وأشياء وأحداث، في تدريب مهم لقوة ملاحظته واستيعابه للأمور.

ويحق للمؤسسة نشر وإنتاج الطبعة الأولى من الأعمال الفائزة، ولا تلتزم بإعادة الأعمال المقدمة سواء فازت أم لم تفز.

وتتيح الجائزة التقدم لها من خلال الدخول على الموقع الإلكتروني للمؤسسة (www.shoman.org)، والاطلاع على الشروط الخاصة، وإنشاء حساب مستفيد على النظام الإلكتروني، وإدخال البيانات الشخصية ومعلومات الاتصال والعنوان، وتحميل المرفقات المطلوبة التالية: صورة عن البطاقة الشخصية أو جواز السفر، وملخصا للسيرة الذاتية، بالإضافة إلى العمل المقدم للجائزة بالشروط أعلاه، حيث يشترط عدم وضع اسم المشارك على النسخة الإلكترونية، كذلك إرفاق صورة عن الإقرار موقعة.

وتعلن المؤسسة عن أسماء الفائزين بالجائزة بالوسائل المناسبة، في موعد تحدده كل عام، ويقام حفل خاص لمنح الجائزة، بينما يتولى تقويم النتاج المقدم، لجنة تؤلفها الهيئة العلمية للجائزة من ذوي الخبرة والتخصص في موضوع الجائزة بناءً على المعايير المحددة والتي تتضمن الابتكار في معالجة الفكرة، اللغة والأسلوب، المحتوى والأفكار، التجديد والإبداع وأصالة العمل.

وتمنح الجائزة مرة كل عام في مجال أدب الأطفال في واحدة من الفنون الأدبية الآتية: "القصة، الشعر، الرواية، النص المسرحي للأطفال"، وتتألف من شهادة باسم الفائز والموضوع الذي فاز به ودرع يحمل اسم

وشعار الجائزة، بالإضافة إلى مبلغ مقداره (18) ألف دينار، موزعة على: المرتبة الأولى: (10) آلاف دينار، المرتبة الثانية: (5) آلاف دينار، والمرتبة الثالثة: (3) آلاف دينار.

وتعمل مؤسسة عبد الحميد شومان، ذراع البنك العربي للمسؤولية الثقافية والاجتماعية، منذ العام 2006 على تنظيم الجائزة سنويا للأدباء في الوطن العربي والعالم، كونها مؤسسة ثقافية تعنى بالاستثمار في الابداع المعرفي والثقافي والاجتماعي للمساهمة في نهوض المجتمعات في العالم العربي من خلال الفكر القيادي والفنون والابتكار.