مراحل وحقول الجائزة

- حقول الجائزة:

تستهدف الجائزة الحلول المبتكرة ذات الأثر المجتمعي الواسع والإمكانية العالية على النمو في المجالات الستة التالية ذكرها، حيث تختص جائزة مؤسسة عبد الحميد شومان للابتكار في ستة مجالات وستكون جميع تطبيقاتها مفصّلة ضمن الموضوعات الآتية ليتم ترتيبها في مجموعات من أجل ضمان الدقة في عملية التقييم:

1- الرعاية الصحية والتكنولوجيا الطبية

مثلت أنظمة الرعاية الصحية العنصر الأساسي بين جميع الأنظمة الأخرى في مواجهة أزمة كوفيد-19. حيث أن جميع البلدان ستبدأ الآن في إصلاح أنظمتها الصحية العامة والبحث عن علاجات ممكنة، وتصميم طرق فحص جديدة، وتصنيع المعدات وتطوير أنظمة التشغيل وتحسين الظروف الصحية للأفراد. بالإضافة إلى ذلك، التعامل مع ارتفاع عدد المرضى الذين يصلون إلى المستشفيات في نفس الوقت خلال فترة الوباء. سيحتاج التعامل مع هذه الاحتياجات المتزايدة والحفاظ على نظام رعاية صحية مرن إلى حلول وابتكارات جديدة في جميع القطاعات الفرعية.

2- سوق العمل وحلول الإنتاجية الاقتصادية

 انقلبت أسواق العمل العالمية رأسًا على عقب منذ تفشي فيروس كورونا السريع. أصبحت معدلات البطالة أسوأ من أي وقت مضى والتدهور الاقتصادي بات واضحًا في جميع الصناعات. تكافح الشركات لمعرفة كيفية التعامل مع الانخفاض الشديد في الأنشطة التجارية مع الحفاظ على موظفيها المؤهلين.

بالنظر إلى المستقبل، سيكون الأثر الاقتصادي لأزمة كوفيد-19 هو الشاغل الأساسي والوصول إلى حلول وابتكارات مستدامة وحيوية ومؤثرة لتسريع الأنشطة الاقتصادية والتوظيفية أمر بالغ الأهمية.

3- الحلول التعليمية

شهدت العديد من البلدان حول العالم إغلاق المدارس والمؤسسات التعليمية في نفس الوقت تقريبًا وللسبب نفسه. أعطى الاختلال في الأنظمة التعليمية المرتبط بأزمة كوفيد-19 الحكومات والمعلمين الفرصة لإعادة التفكير في هذا القطاع. عملت التكنولوجيا وستعمل على لعب دور رئيسي في تعليم الأجيال القادمة. للأبتكارات قدرة مهمه على تحسين النظام التعليمي وإعادة تعريف دور المعلمين، وفتح التكنولوجيا لتقديم تعليم أفضل وتعليم المهارات المطلوبة في المستقبل والأهداف ذات الصلة.

4- الزراعة

بينما أجبرت أزمة كوفيد-19 البلدان على إغلاق الحدود، واجهت العديد من القطاعات الزراعية تحديات كبيرة. يؤثر الوباء على النظم الغذائية العالمية، ويعطّل سلاسل القيمة الزراعية الإقليمية، ويفرض مخاطر على الأمن الغذائي للأسر. مع زيادة الوعي بسلامة الغذاء للمنتجين والشركات والحكومات والمستهلكين، مُرحّب بالحلول المبتكرة المرتبطة بالزراعة والأمن الغذائي لتقدمها في هذا المجال.

5- الثقافة والفنون

كان لأزمة كوفيد-19 تأثيرًا مفاجئًا وكبيرًا على المشهد الثقافي والفني بتطبيق قرارات منع الاحتفالات المباشرة والأحداث الثقافية والنشر وإغلاق المكتبات والمتاحف وصالات العرض. قللت المنصات الرقمية المتاحة بشكل متزايد والحلول المبتكرة من التحدي قليلاً. ومع ذلك، فإن الحلول الإبداعية التي تساهم في رفاهيتنا وصفائنا وإلهامنا وتحفيزنا الفكري وقدرتنا على الصمود هي مفتاح التأثير المطلوب على المدى الطويل.

6- التكنولوجيا الخضراء والاستدامة البيئية

في حين أن التكنولوجيا الخضراء والاستدامة البيئية هي القطاع الأقل تأثرًا من بين القطاعات الأخرى. يمكن أن تولد إمكاناته العالية لخلق تأثير اقتصادي إيجابي من خلال الاستثمار في التكنولوجيا الخضراء والحلول البيئية المستدامة والمبتكرة فوائد اقتصادية ضخمة قد تساعد في معالجة حالة الطوارئ المناخية العالمية. 

-مراحل الجائزة

 يمكن للمتقدمين أصحاب الحلول الرائدة التقدم في واحدة من المراحل الثلاث المذكورة أدناه:

المرحلة الأولى: اثبات صلاحية المبدأ وتصميم النموذج الأولي (قبل الإطلاق)

 تهدف هذه المرحلة إلى دعم تطوير النموذج الأولي و/ أو اثبات صلاحية مبدأ العمل.

المرحلة الثانية: تطوير المنتج لطرحه في السوق، إثبات صلاحيته للاستخدام كمنتج قابل للتطبيق بالحد الأدنى (قبل/ بعد الإطلاق)

تهدف هذه المرحلة إلى دعم تطوير واختبار المنتج/ الحل الذي تم تطويره بالكامل وإثبات صلاحيته لدخول السوق والبدء في تشغيله.

المرحلة الثالثة: النمو والتوسع (بعد الإطلاق)

تهدف هذه المرحلة إلى دعم التوسع في استخدام الحلول/ الابتكارات التي تم إثبات فاعليتها في السوق وأثرها المجتمعي، والتي نجحت في تحقيق الاستدامة المالية وتظهر الامكانية الواضحة للنمو المستقبلي. ويمكن أن تتضمن هذه المرحلة دعم التوسع في استخدام الابتكارات وتقييم وسائل التنفيذ التي من شأنها تحسين من جدوى الكلفة مع زيادة  فرص  التوسع والانتشار.